الاخبار الاقتصادية

محكمة الألمانية – إعدادات الفيسبوك ضد القانون

الفيسبوك
الفيسبوك

إعدادات الفيسبوك ضد القانون  – ذكرت مجموعة حقوق المستهلك الالمانية اليوم الاثنين ان محكمة الالمانية رات ان استخدام فيسبوك للبيانات الشخصية غير قانونى لان منصة وسائل الاعلام الاجتماعية الامريكية لم تؤمن بشكل كاف الموافقة المستنيرة لمستخدميها.

ويأتي الحكم الصادر عن محكمة إقليمية في برلين في الوقت الذي تواجه فيه شركة بيج تيش تدقيقا متزايدا في ألمانيا بشأن التعامل مع البيانات الشخصية الحساسة التي تمكنها من الإعلان عن طريق الإنترنت على نطاق صغير.

وقال اتحاد منظمات المستهلكين الألمانية أن الإعدادات الافتراضية الفيسبوك وبعض شروط الخدمة في خرق لقانون حماية المستهلك، وأن المحكمة قد وجدت أجزاء من الموافقة على استخدام البيانات لتكون غير صالحة.

يقول هيكو دنكل، مسؤول سياسة التقاضي في مجموعة حقوق المستهلك الالمانية: “يخفي فاسيبوك الإعدادات الافتراضية غير الملائمة للخصوصية في مركز الخصوصية ولا يوفر معلومات كافية حوله عند تسجيل المستخدمين”.

“هذا لا يفي بمتطلبات الموافقة المستنيرة”. ونشرت مجموعة حقوق المستهلك الالمانية نسخة من الحكم على موقعها على الانترنت. وأكد متحدث باسم المحكمة أن الحكم قد صدر ولكنه رفض مزيدا من التعليق.

إعدادات الفيسبوك ضد القانون  – الفيسبوك يستأنف

وقال فسيبوك انه سوف يستأنف، على الرغم من عدة جوانب من حكم المحكمة كان في صالحه. وقالت في بيان إنها أدخلت بالفعل تغييرات هامة على المبادئ التوجيهية المتعلقة بشروط الخدمة وحماية البيانات منذ أن تم تقديم القضية لأول مرة في عام 2015.

وقال الفيسبوك “نحن نعمل جاهدين لضمان أن المبادئ التوجيهية لدينا واضحة وسهلة الفهم، وأن الخدمات التي تقدمها الفيسبوك تتماشى تماما مع القانون.

وعلاوة على ذلك، سوف يقوم  الفيسبوك في غضون ذلك تحديث المبادئ التوجيهية لحماية البيانات وشروط الخدمة بحيث تتوافق مع القواعد الجديدة على نطاق الاتحاد الأوروبي التي من المقرر أن تدخل القوة في يونيو حزيران.

ويواجه فيسبوك، الذي يضم أكثر من 2 مليار مستخدم في جميع أنحاء العالم، تدقيقا من سلطات المنافسة الألمانية بشأن تعامله مع البيانات الشخصية لمستخدميه.

وقال مكتب الكرتل الاتحادي، في تحديث مؤقت للتحقيق في الفيسبوك، في كانون الأول / ديسمبر أنه اعترض على الطريقة التي تحصل الشركة على الوصول إلى بيانات طرف ثالث عند فتح حساب.

وهذا يتضمن التنصت على المعلومات من منتجات واتساب و إنستاغرام الخاصة بها – وكذلك كيفية تتبع المواقع التي يصل إليها المستخدمون.

أحد الشواغل التي أبرزتها مجموعة حقوق المستهلك كان، في التطبيق الفيسبوك للهواتف الذكية، وكان خدمة ما قبل تنشيط التي كشفت موقع المستخدم للشخص الذي كانوا الدردشة ل.

أيضا، في إعدادات الخصوصية، وضعت بالفعل القراد في صناديق التي سمحت لمحركات البحث لربط الجدول الزمني للمستخدم، وهذا يعني أن أي شخص سوف يكون قادرة بسرعة وسهولة للعثور على ملف تعريف المستخدم.

وقالت المجموعة فى بيان لها “ان القضاة حكموا بان جميع الاوضاع الخمسة فى الفيسبوك التى اشتكى منها ففب غير صالحة”. واضاف ان العديد من شروط استخدام فيسبوك غير قانونية.