التحليل الفنى

التحليل الفني اليومي لـزوج الباوند دولار 18-10-2022

اعتذرت رئيسة الوزراء البريطانية الجديدة ليز ترُس أمس بعد الكشف عن بيان الميزانية المصغر الذي تسبب في حدوث اضطراب في الأسواق المالية تطلب من بنك إنجلترا (BoE) التدخل لدرء المخاطر ألغى وزير المالية الجديد، جيريمي هانت، أمس، كل ما تم اقتراحه في البداية في 23 سبتمبر من قبل وزير المالية المعزول كواسي كوارتنج. على وجه الخصوص، تم اختصار مخطط الحد الأقصى لأسعار الطاقة – الهدف الرئيسي لحملة ترُس – حتى نهاية أبريل 2023 بدلاً من أكتوبر 2024، مما تسبب في عودة الاضطرابات السياسية. حيث دعا 5 نواب علنًا إلى عزل رئيسة الوزراء الجديدة، الأمر الذي قد يكون صعبًا بسبب عدم وجود تصويت بحجب الثقة خلال الأشهر الـ 12 الأولى من شغلها للمنصب. ومع ذلك، إذا أصرت أغلبية كبيرة على تركها لمنصبها، فيمكن لجميع المعنيين التصويت لتغيير القاعدة لقالتها في وقت أقرب. كانت استجابة السوق متوافقة إلى حد ما مع الاحداث.

بينما تعافى الجنيه الاسترليني من أدنى مستوياته ، يتعافى سوق السندات بوتيرة مختلفة مع انخفاض عائدات المدى القصير بشكل حاد ، لكن عوائد 20 و 30 عامًا لا تزال أعلى مما كانت عليه قبل الميزانية المصغرة. يعتزم بنك إنجلترا مواصلة مبيعات السندات الأسبوع المقبل لكنه قرر عدم القيام بذلك نظرًا لعدم استقرار وتقلبات سوق السندات. على عكس الولايات المتحدة ، لم يؤد ارتفاع العائدات إلى قوة الجنيه الإسترليني لأنه لا يؤدي إلا إلى تفاقم المشاكل الاقتصادية وضغط تكلفة المعيشة.

التحليل الفني اليومي لـزوج الباوند دولار 18-10-2022

أكدت الطمأنة المالية التي أرسلها جيريمي هانت أن الباوند سوف يتحرك للأعلى نحو مستوى المقاومة 1.1496. على الرسم البياني اليومي، يبدو أن هذا المستوى هو المستوى الذي نفد فيه الزخم الشرائي لدى المتداولين حيث ظهرت سلسلة من الحركات المتراجعة. كما واضح عبر الرسم البياني في حال كسر خط الاتجاه الصاعد نتوقع تواصل هبوط الجنية الإسترليني.

لمزيد من المتابعة اللحظية على مدار اليوم أشترك

في قناتنا على التليجرام