الاخبار الاقتصادية

تباين الجنيه الإسترليني وسط طرح خطط اقتصادية جديدة

تباينت تداولات الجنيه الإسترليني 09-11-2022 بعدما ذكرت صحيفة التلغراف أن رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك يدرس رفع ضريبة الدخل. تشمل الإجراءات المطروحة على الجدول زيادة أعلى معدل بنسبة 45٪. أو خفض عتبة الدخل السنوي البالغة 150 ألف جنيه إسترليني، وفقًا للمصادر.

كما زعم التقرير أن حكومة المملكة المتحدة تفكر في رفع معدل التأمين الوطني الذي يدفعه أرباب العمل بمقدار 1.25 نقطة مئوية. في الأسبوع الماضي، زعمت صحيفة التلغراف أيضًا أن المستشار جيريمي هانت قد يرفع المعدل الرئيسي لضريبة الأرباح الرأسمالية والضرائب على أرباح الأسهم. حذر هانت وسناك مرارًا وتكرارًا من “القرارات الصعبة” في المستقبل حيث تتطلع الحكومة إلى خفض الإنفاق وإيجاد وسائل أخرى لسد عجز ميزانيتها.

أدى انخفاض الدولار هذا الأسبوع إلى دعم العملات المنافسة. تسببت حالة عدم اليقين بشأن نتائج الانتخابات النصفية الأمريكية في تراجع حاد في الدولار مقابل الجنيه الإسترليني، مع ذلك تسبب عدم اليقين السياسي في المملكة المتحدة، في عدم تلاشي النظرة السلبية بشكل كامل عن العملة البريطانية

تداولات الجنيه الإسترليني 09-11-2022

  • ارتفع اليورو مقابل الجنيه الإسترليني بنسبة 0.65٪ ليتداول عند مستويات 0.87871.
  • تراجع الجنيه الاسترليني مقابل الدولار بنسبة 0.88٪ ليصل إلى 1.14350.
  • ارتفع الجنيه الإسترليني مقابل الدولار النيوزيلندي بنسبة 0.20٪  حيث تداول عند 1.93974.2.
  • تراجع الجنيه الإسترليني مقابل الين الياباني بنسبة 0.78٪ ليسجل مستويات 166.685.
  • هبط الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأسترالي بنسبة 0.25٪ حيث استقر الزوج عند 1.76919.
  • انخفض الجنيه الإسترليني مقابل الفرنك السويسري بنسبة 0.92٪ ليتداول عند 1.12687.
  • تراجع الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الكندي بنسبة 0.71٪ ليتداول عند مستويات 1.53869.

تابع التحليلات الفنية والتوصيات