الاخبار الاقتصادية

الولايات المتحدة : ارتفاع وظائف القطاع الخاص والعحز التجاري

العجز التجاري
العجز التجاري

ازدادت العمالة فى القطاع الخاص بالولايات المتحدة بمقدار 235 الف فى فبراير، وفقا لما ذكره تقرير التوظيف الوطنى الذى صدر يوم الاربعاء.

وأضاف قطاع الخدمات معظم الوظائف مع زيادة قدرها 198 الف مع الترفيه والضيافة تمثل 50 الف وظيفة. وقد أضاف قطاع إنتاج السلع 37 ألف وظيفة، معظمها في قطاع البناء، الذي ارتفع بنسبة 21،000 وظيفة. وفي شباط / فبراير، ارتفع عدد العاملين في القطاع الخاص بمقدار 97 الف في الشركات المتوسطة الحجم و 70 الف في الشركات الكبيرة. وارتفع عدد العاملين في المشاريع الصغيرة بمقدار 68 الف موظف.

وقال أهو يلدرماز “نحن نرى مكاسب مستمرة في معظم الصناعات مع الترفيه والضيافة وتجارة التجزئة مما أدى الطريق كما انفاق المستهلك بدأ، وبهذه الوتيرة من النمو الوظيفي أرباب العمل سيصبح قريبا من الصعب العثور على العمال المؤهلين”، .

ارتفاع العجز التجاري الأمريكي إلى 56.6 مليار دولار في يناير

بلغ العجز في السلع والخدمات في الولايات المتحدة أعلى مستوى له في تسع سنوات من 56.6 مليار دولار في يناير، بزيادة 2.7 مليار دولار عن الرقم المنقح في ديسمبر البالغ 53.9 مليار دولار، وفقا لمكتب الإحصاء الأمريكي ومكتب التحليل الاقتصادي الأمريكي.

وبلغت الصادرات في كانون الثاني / يناير 200.9 مليار دولار، بانخفاض قدره 2.7 مليار دولار مقارنة بالشهر السابق. وبلغت واردات يناير 257.5  مليار دولار ، أي أقل من 0.1 مليار دولار أسفل مقارنة ديسمبر كانون الاول. وسجلت زيادة في عجز السلع من 2.8 بليون دولار إلى 76.5 بليون دولار، فضلا عن زيادة قدرها 0.1 بليون دولار في فائض الخدمات، الذي بلغ 19.9 بليون دولار.

وقد لوحظ حدوث زيادة في العجز في السلع والخدمات بنسبة 16.2٪، مقارنة بنفس الفترة من عام 2017، أي بزيادة قدرها 7 ملايين دولار  وارتفعت الصادرات بنسبة 5.1٪، أو 9.7 مليار دولار، في حين ارتفعت الواردات بنسبة 7.4٪ أو 17.6 مليار دولار.